مواقع ألمانية جديدة ضمن قائمة التراث العالمي

لا يبدوا للوهلة الأولى أن هناك علاقة تربط مصنع قديم لإنتاج نعال الأحذية وغابات البلوط الألمانية ـ إلا إننا إذا أمعنا النظر لوجدنا علاقة بينهما: فكلاهما أصبح اليوم على قائمة اليونسكو للتراث العالمي. قامت لجنة التراث العالمي التابعة لمنظمة الأمم المتحدة للتعليم والعلوم والثقافة والاتصال يوم 25 يونيو/ حزيران 2011 باختيار مصنع الزان "فاجوس" في مدينة ألفيلد الواقعة في ولاية ساكسونيا السفلى وكذلك خمس مناطق من غابات البلوط الألمانية لتنضم إلى قائمة التراث العالمي.

مواقع ألمانية جديدة ضمن قائمة التراث العالمي تكبير الصورة (© dpa - picture alliance) مواقع ألمانية جديدة ضمن قائمة التراث العالمي تكبير الصورة (© dpa - picture alliance)

تحتوي مناطق غابات البلوط الألمانية الخمسة التي تم ضمها إلى قائمة التراث العالمي على تنوع كبير في أنواع الأحياء، وهي غابة جرومزين في ولاية براندينبورج والمتنزه الوطني كيلرفالد ـ إيدرزيه في ولاية هسين والمتنزه الوطني ياسموند والمتنزه الوطني موريتس في ولاية مكلينبورج ـ فوربوميرن وكذلك المتنزه الوطني هاينريش في ولاية تورينجن.

ثالث ميراث طبيعي عالمي من ألمانيا

وصفت وزيرة الدولة بوزارة الخارجية الألمانية كورنيليا بيبر هذا الاختيار في قائمة التراث العالمي بأنه أمر "رائع"، حيث أصبح بذلك ثالث ميراث طبيعي عالمي من ألمانيا.

مصنع "فاجوس" من التراث الثقافي العالمي

كما تم أيضاً اختيار مصنع قديم لإنتاج نعال الأحذية "فاجوس" في مدينة ألفيلد الواقعة في ولاية ساكسونيا السفلى لينضم إلى قائمة اليونسكو للتراث العالمي. كان هذا المصنع هو أول ما قام فالتر جروبيوس ببنائه في شبابه قبل أن يصبح أشهر المصممين المعماريين في المدرسة المعمارية الألمانية المعروفة باسم "باوهاوس".

الزان" يربط بين الاختيارين

هناك أمر أكثر من لقب "ميراث ثقافي عالمي" يربط بين مصنع "فاجوس" وغابات البلوط، حيث يأتي اسم المصنع "فاجوس" من الاسم اللاتيني للـزان الذي ينمو في غابات البلوط والذي كانت تصنع منه نعال الأحزية في مدينة ألفيلد، قبل أن يتم الانتقال إلى استخدام الخامات الصناعية في السبعينات من القرن الماضي.

مصدر النص: وزارة الخارجية الألمانية

للترجمة والتحرير: المركز الألماني للإعلام (ألمانيا إنفو/ almania info)