ألمانيا تدعم مصر على طريق الديمقراطية

تعزز وزارة التعليم والبحث الألمانية إسهاماتها في مصر، حيث صرح وكيل وزارة التعليم والبحث الألمانية جورج شوتى بقوله: „نريد مساعدة مصر في التغلب على تحديات عملية الديمقراطية من خلال انشطتنا المشتركة في مجال التعليم والعلوم والبحث. وفي هذا السياق افتتح شوتى ووزير التعليم العالي والبحث المصري عمرو سلامة في القاهرة يوم 27 مايو/ آيار 2011 مؤتمراً حول "دور العلم والتكنولوجيا في عملية الإصلاح الديمقراطي في مصر".

وجاء هذا المؤتمر الألماني المصري تتويجاً لعدة فعاليات أطلقتها الوزارة الألمانية لدعم مصر وتونس على وجه الخصوص وأيضاً دول عربية أخرى في عمليات الإصلاح التي تمر بها. وصرح شوتى بقوله أن العلم يسعى دائماً نحو الحرية ولعب في عدة ثورات دوراً رائداً من أجل التحول الديمقراطي في المجتمع.“

ستزداد قيمة صندوق البحث الألماني المصري – الذي تم تأسيسه عام 2007 – المخصصة لعامي 2011 و2012، حيث ستقدم كل من وزارة التعليم والبحث الألمانية ووزارة البحث المصرية مبلغاً يصل إلى مليون يورو لكل عام منهما. ويمكن للمؤسسات البحثية الألمانية والمصرية والجامعات والشركات المتوسطة أن تتقدم بطلب للاستفادة من هذه المخصصات، مما يُكسب التعاون الألماني المصري قيمة خاصة. حتى الآن قدم صندوق البحث الدعم لـ35 مشروعاً غالباً في مجال علوم الهندسة والتي اتخذت من أوجه الاستخدام الملموسة هدفاً لها. فضلاً عن ذلك يساعد هذا الصندوق الباحثين في تقديم الطلبات في إطار برنامج الاتحاد الأوروبي "البرنامج الإطاري السابع للأبحاث".

كان التركيز أثناء اللقاء على العلوم الاجتماعية والفكرية، حيث تناول النقاش أحد الأسئلة الملحة: „كيف يمكن لعلماء الاجتماع عن طريق تحليل التطورات الاجتماعية والاقتصادية والسياسية والثقافية أن يقدموا المشورة للحكومة المصرية الجديدة. ومن المقرر أن يمهد هذا اللقاء إلى مبادرات داعمة في إطار صندوق البحث الألماني المصري. إن تعزيز التعاون مع الزملاء الألمان من شأنه إكساب علماء الاجتماع والفكر المصريين القدرة على موائمة المعايير الدولية في مجال البحث. وقد طرحت موضوعات للمناقشة منها المنح الدراسية وبرامج التبادل لكل من الطلاب والخريجين وخريجي الدراسات العليا وكذا التعاون بين الجامعات ومعاهد البحث.

مصدر النص: kooperation international

للترجمة والتحرير: المركز الألماني للإعلام (ألمانيا إنفو/ almania info)

ألمانيا تدعم مصر على طريق الديمقراطية

البحث العلمي في مجال الأمراض