انطلاق مشروع ألمانى إسرائيلى فلسطينى فى مجال أبحاث البحار

السلام عبر اﻷبحاث العلمية
السلام عبر الأبحاث العلمية تكبير الصورة (© picture-alliance/ dpa) إن التعاون الدولى فى مجال أبحاث البحار أمر طبيعى جداً
. ولكن عندما يجتمع علماء من ألمانيا وإسرائيل وفلسطين ليقوموا بالبحث، فهذا أمر غير عادى. وافقت الجمعية اﻷلمانية للأبحاث حديثاً على مشروع بحثى يبلغ حجمه 700000 يورو يتضمن إلى جانب إجراء أبحاث فى البحر الأحمر عنصراً موحياً بالثقة من شأنه اﻹسهام فى عملية السلام فى الشرق الأوسط. يقوم معهد لايبنتس لعلوم البحار IFM-GEOMAR فى مدينة كيل بالتنسيق لهذا المشروع.

يُعتبر البحر اﻷحمر بالنسبة لباحثى علوم البحار منطقة شائقة جداً: هنا يولد محيط جديد، حيث توجد نظم بيئية غنية فى تنوعها رقيقة فى تكوينها، كما توجد مناطق هائلة لتجمع الخامات المعدنية فى قاع البحر. بيد أن إجراء اﻷبحاث فى هذه المنطقة ليس سهلاً فى أغلب اﻷحوال نظراً للظروف السياسية. ولذا فإن باحثى البحار من معهد لايبنتس لعلوم البحار يريدون اﻵن ومن خلال مشروع بحثى جديد وفريد إحراز تقدم فى المجال العلمى. ليس هذا وحسب وإنما أيضاً اﻹسهام من أجل تفاهم الشعوب. وفى إطار هذا المشروع TRION الذى تدعمه الجمعية اﻷلمانية للأبحاث بمبلغ قدره 700000 يورو سوف تنفذ طريقة جديدة ﻹعادة تنظيم درجة الحرارة على الشعاب المرجانية فى البحر اﻷحمر (تساؤل آخر مطروح ضمن تساؤلات أخرى وهو حامضية المحيط والتآكل الكيميائى). أوضح البروفيسور الدكتور أنتون أيزنهاور مدير المشروع قائلاً:“ الشعاب المرجانية تعتبر بالنسبة لنا سجلاً هاماً للمناخ، نستطيع من خلاله فهم التنوع المناخى الطبيعى على نحو أفضل.“ كما أردف قائلاً:“ بالتعاون مع زملائنا اﻹسرائيليين والفلسطينيين قمنا بتطوير طريقة جديدة لقياس النظائر ونود اختباره على الشعاب فى البحر اﻷحمر.“

إلى جانب اﻷهداف العلمية يشمل المشروع أيضاً عناصر تبعث على الثقة، وذلك من أجل اﻹسهام فى عملية السلام فى هذه المنطقة. فى توافق بين العلم والبحث سوف يتعاون باحثون وطلاب دكتوراه وطلاب من ألمانيا وإسرائيل وفلسطين. وعلاوة على هذا سوف يقضى طلاب وعلماء ألمان وفلسطينيون بعض الوقت فى إسرائيل وبالعكس. أوجز البروفيسور أيزنهاور متفائلاً بقوله: „ نريد تكوين شبكة، يمكن من خلالها القيام باﻷبحاث بكل ثقة رغم المشاكل السياسية. يقدم العلم قاعدة مشتركة، نرجو أن تكون إسهاماً بسيطاً من أجل تفاهم الشعوب.“

النص: وزارة التعليم والبحث العلمى اﻷلمانية

انطلاق مشروع ألمانى إسرائيلى فلسطينى فى مجال أبحاث البحار

السلام عبر الأبحاث العلمية