مبادرة "المدارس: شركاء المستقبل"

حول المدارس الألمانية في الخارج صرح وزير الخارجية الألمانية فرانك ـ فالتر شتاينماير بما يلي: المدارس شركاء المستقبل تكبير الصورة (© Auswärtiges Amt)

„يتيح التعليم فرصاً ويفتح تعدد اللغات أفاقاً جديدة. نرغب عن طريق مدارسنا في الخارج ليس فقط أن نتيح فرصة لتعلم لغتنا ومدخلاً إلى نظامنا التعليمي، ولكن أيضاً أن نحقق الاهتمام والتفاهم المتبادل، حيث لا يوجد تعارض بين الانفتاح على التعدد الثقافي والتسامح تجاه ما يميز كل طرف عن الآخر. لكي نفهم ذلك بصورة أفضل نحتاج اليوم أكثر من أي وقت مضى إلى أماكن يتحقق فيها التفاهم والتعلم والإبداع المشتركين. كلما أدركنا في وقت مبكر أننا مجتمع دولي يتعلم، كلما تمكنا من حل مشاكل المستقبل، التي ستواجهنا جميعاً، بصورة أفضل. تهدف مدارسنا في الخارج إلى تمهيد الطريق لتحقيق ذلك.“

كان وزير الخارجية الألمانية فرانك ـ فالتر شتاينماير قد أطلق مبادرة "المدارس: شركاء المستقبل" بهدف بناء شبكة عالمية من 1000 مدرسة شريكة، من أجل جذب اهتمام الشباب وتعريفهم بألمانيا الحديثة ومجتمعها. تم تخصيص مبلغ 45 مليون يورو إضافية لعام 2008 لهذه المبادرة. تقوم وزارة الخارجية الألمانية بتنسيق العمل في هذه المبادرة، بينما يجري تنفيذها بمشاركة الإدارة المركزية للمدارس الألمانية بالخارج ومعهد جوته وهيئة التبادل التربوي التابعة لمؤتمر وزير الثقافة والهيئة الألمانية للتبادل العلمي. يتم ـ عن طريق المبادرة ـ دعم وتوسيع دائرة عمل شبكة المدارس الألمانية في الخارج وكذلك المدارس التي تمنح ديبلومة اللغة الألمانية. كما يتم فضلاً عن ذلك التوسع في التعاون بين المدارس، بهدف ترسيخ تعلم اللغة الألمانية كلغة أجنبية في أنظمة التعليم الوطنية.

نرغب في بناء روابط نشطة وطويلة المدى مع ألمانيا، كما نريد أيضاً تحفيز المدارس والمدرسين والتلاميذ لتبادل منفتح للأفكار وللتعاون، لذلك ستقوم المبادرة بدعم كثير من المدارس عن طريق عروض متعددة. كما تسهم المبادرة من خلال عروض تعليمية إضافية في رفع المهارة بصورة مستدامة ليس فقط بالنسبة للتلاميذ ولكن أيضاً للمعلمين. وبذلك ترفع المبادرة مستوى مهارات التلاميذ بما يؤهلهم للدراسة في ألمانيا ودخول سوق العمل فيما بعد. كما ستتم مضاعفة المنح الكاملة للدراسة في ألمانيا التي يستفيد منها خريجو المدارس الألمانية والمدارس الشريكة. ويتيح البرنامج الدولي للفائزين لمزيد من التلاميذ الأجانب فرصة معايشة ألمانيا بأنفسهم على مدار عدة أسابيع.

إسهامات الشركاء:

الإدارة المركزية للمدارس الألمانية بالخارج ZfA

تدعم الإدارة شبكة مؤلفة من 500 مؤسسة مدرسية بالخارج، حيث تمنح هذه المدارس شهادات معتمدة في ألمانيا. سيتم دعم وتوسيع نطاق عمل المدارس الألمانية في الخارج والمدارس المحلية التي تقدم دبلومة اللغة الألمانية، كما سيتم تعزيز تعاونها مع المدارس الأخرى في شبكة عمل المبادرة. إضافة إلى ذلك يقوم منسقوا العمل المدرسي ومستشارون متخصصون بدعم التطور النوعي للمدارس، كما يدعمون تأسيس مدارس خاصة جديدة على غرار المدارس الألمانية. كما يعملون على تعزيز تدريس اللغة الألمانية في إطار التعاون مع المدارس المحلية التي تقدم اللغة الألمانية كلغة أجنبية. فضلاً عن ذلك يقومون بمساعدة مدرسين مبعوثين إضافيين بإتاحة فرصة تأسيس دراسات جديدة تمكن من الحصول على شهادات دراسية ألمانية وفق المعايير الدولية، مثل شهادة البكالوريوس الدولية متعددة اللغات باللغة الألمانية وامتحان الثانوية العامة الألماني الدولي وديبلومة اللغة الألمانية من مؤتمر وزير الثقافةDSD .

تكبير الصورة لمزيد من المعلومات زوروا موقع: www.auslandsschulwesen.de

معهد جوته GI

يدعم معهد جوته المدارس التي يشرف عليها من خلال إدخال اللغة الألمانية كمادة دراسية أو التوسع في تدريسها. كما يقدم للمعلمين دورات تدريبية في طرق التدريس ودورات في اللغة، فضلاً عن تقديمه للمدارس مواد تعليمية حديثة ومتعددة الوسائل تصلح للاستخدام في عمليات التدريس والدراسة وتدريس الحضارة الألمانية. علاوة على ذلك أرسل معهد جوته في إطار المبادرة خبراء في التدريس إلى دول العالم ليقوموا بالإشراف على المدارس الشركاء. وتعمل الدورات الشبابية التي يتم عقدها في ألمانيا للتلميذات والتلاميذ على تحسين مستواهم اللغوي وتقوية مهارات التواصل بين الحضاري لديهم، إضافة إلى معايشتهم لثقافة البلد بصورة حية. كما يتيح منتدى تعليمي في الإنترنت تحت إشراف معهد جوته فرصة للتلاميذ للتواصل حول العالم وأن يتبادلوا الخبرات والمعلومات باللغة الألمانية في منتديات التدريبات وغرف المحادثة التي يديرها متخصصون، ويعطي المدرسين إمكانية الحصص الدراسية ذات الحماية في الإنترنت.

لمزيد من المعلومات زوروا موقع: www.goethe.de

الهيئة الألمانية للتبادل العلمي DAAD

سيشهد برنامج المنح المقدمة من الهيئة لخريجي المدارس الألمانية بالخارج والمدارس المشاركة في المبادرة في عام 2008 توسعة كبيرة: يتضاعف عدد المنح الكاملة للدراسة في ألمانيا من 60 إلى 120 منحة يتم الإعلان عنها لأول مرة في العالم كله. كما يوجد أيضاً البرنامج الجديد "مبادرة الإشراف على المدارس الألمانية بالخارج والمدارس المشاركة" BIDS، يهدف هذا البرنامج إلى تحسين الاتصال المباشر بين الجامعات الألمانية والمدارس الألمانية في الخارج والمدارس المشاركة من أجل كسب خريجيها. ويتم دعم المنح المخصصة لتحفيز التلاميذ وتوفير عاملين للقيام بالإشراف المكثف وكذلك اعتمادات إضافية لتغطية تكاليف التجهيزات والانتقالات.

لمزيد من المعلومات زوروا موقع: www.daad.de

هيئة التبادل التربويPAD

تقوم الهيئة بتوسيع نطاق التبادل الطلابي والشراكة بين المدارس. في البرنامج الدولي للفائزين من التلاميذ الأجانب يتم دعم دارسي اللغة الألمانية المتميزين من أكثر من 90 دولة وتتاح لهم معايشة ألمانيا بأنفسهم على مدار فترة إقامة لمدة أربعة أسابيع. كما تقدم الهيئة أيضاً فرصة الإقامة لمدة ثلاثة أسابيع لمعايشة الحصص الدراسية في المدارس الألمانية أو لحضور دورات تدريبية في طرق التدريس والحضارة لمدة أسبوعين في ألمانيا، يستفيد من هذه الإمكانات بالدرجة الأولى مدرسوا اللغة الألمانية من شبكة المؤسسات المدرسية التابعة للإدارة المركزية للمدارس الألمانية بالخارج. يمكن من خلال التواصل المباشر بين المدرسين أو بينهم وبين زملائهم في المؤسسات المضيفة أن يعقدوا مشاريع بالبريد الإلكتروني أو يمهدوا الطريق لشراكات بين مدارسهم، مما يعزز ويوسع من نطاق عمل الشبكة.

لمزيد من المعلومات زوروا موقع: www.kmk-pad.org

مبادرة "المدارس: شركاء المستقبل"

Internationale Studierende an der Freien Universität Berlin.

المدارس الألمانية في العالم العربي وبناء الجسور بين الحضارات هناك فرص هامة لتطوير مدارس الشراكة مع المركز الرئيسي للمدارس الألمانية بالخارج، لكن ما زال الطريق طويلا، يمكنكم التعرف على عمل الإدارة المركزية للمدارس الألمانية في الخارج : الموقع باللغة الألمانية