مبادرة "المدارس: شركاء المستقبل"

تلاميذ في أبوظبي تكبير الصورة (© AA)

قامت وزارة الخارجية الألمانية في شهر فبراير/ شباط 2008 بإطلاقمبادرة "المدارس: شركاء المستقبل" بهدف إنشاء شبكة عالمية من المدارس الشركاء التي يتم فيها تدريس اللغة الألمانية. كما تهدف تلك المبادرة التي تأتي في إطار السياسة الثقافية الخارجية لألمانيا إلى إثارة اهتمام الشباب لألمانيا الحديثة واللغة الألمانية وخصوصاً في المناطق التي تركز عليها المبادرة وهي آسيا والشرق الأوسط والأدنى وكذلك وسط وشرق أوروبا. ومن الجدير بالذكر أنه قد تم بالفعل في نهاية عام 2008 تحقيق هدف مضاعفة عدد المدارس الشريكة لتصل إلى ما يزيد على 1000 مدرسة حول العالم. بالنظر إلى كبر حجم الطلب تم توسيع نطاق شبكة المدارس الشريكة حيث يصل في عام 2010 إلى 1500 مدرسة.

كان البرلمان الألماني قد خصص 45 مليون يورو في عام 2008 لتنفيذ المبادرة، كما تم زيادة المبلغ في عام 2009 إلى 54 مليون يورو. تقوم وزارة الخارجية الألمانية بتنسيق مبادرة "المدارس: شركاء المستقبل"، بينما يقوم على تنفيذها كل من الإدارة المركزية للمدارس الألمانية في الخارجZfA ، معهد جوته GI، هيئة التبادل التربوي الألمانية PAD، مؤتمر وزير التعليم والشؤون الثقافيةKMK، والهيئة الألمانية للتبادل العلميDAAD.
يدخل تحت نطاق المدارس الشريكة كل من المدارس الألمانية في الخارج والمدارس التي تعمل وفق النظم التعليمية المحلية في الدول الشريكة والتي تقدم ديبلوم اللغة الألمانية
DSD من مؤتمروزير التعليم والشؤون الثقافية وتتيح بذلك إمكانية الدراسة في إحدى الجامعات الألمانية وكذلك بعض المدارس التي يتم اختيارها، التي تقدم اللغة الألمانية كأحد المواد الدراسية فيها أو تقوم بتوسيع نطاق تدريس اللغة الألمانية. بالنظر إلى التحديات العالمية فإن الأطراف المشاركة في مبادرة "المدارس: شركاء المستقبل" تدرك اليوم أكثر من ذي قبل أنهم أعضاء في جماعة تعلم دولية. نرغب في إنشاء روابط حيوية وممتدة مع ألمانيا، كما نرغب في تحفيز المدارس ومدرسيها وتلاميذها على القيام بالتبادل المنفتح للأفكار والتعاون فيما بينهم. لذلك ستدعم المبادرة كثير من المدارس عن طريق تقديم عروضاً متنوعة.

كما ستسهم مبادرة "المدارس: شركاء المستقبل" عن طريق عروض تعليمية إضافية في رفع كفاءة كل من المتعلمين والمعلمين بصورة مستدامة، وبذلك تقوم المبادرة برفع مهارات الشباب بما يخدم فرص دراستهم في ألمانيا وحياتهم المهنية في المستقبل. فضلاً عن ذلك ستتم زيادة المنح الدراسية التي يتم تقديمها لخريجي المدارس الشريكة للدراسة في ألمانيا. كما يتيح برنامج الحاصلين على الجوائز الدولية لمزيد من التلاميذ الأجانب فرصة التعرف على ألمانيا ومعايشتها لعدة أسابيع.

لمزيد من المعلومات:

http://www.pasch-net.de/udi/deindex.htm


تلاميذ من جاكرتا تكبير الصورة (© AA) تحديث بعض البيانات الهامة

فبراير/ شباط 2008

بداية مبادرة "المدارس: شركاء المستقبل" PASCH في المدرسة الألمانية الدولية في جاكارتا.

المخصصات المالية

قام البرلمان الألماني في عام 2008 بتخصيص مبلغ 45 مليون يورو تم زيادتها في عام 2009 إلى 54 مليون يورو

المدارس الشريكة:

عند بداية المبادرة في عام 2008: عدد 557 مدرسة

في نهاية 2008: عدد 1060 مدرسة شريكة.

في نهاية 2009: عدد 1412 مدرسة شريكة.

الهدف في 2010: عدد 1500 مدرسة شريكة.

نتائج عام 2009:

تمت توسعة نطاق شبكة المدارس الشريكة حيث وصل عددها إلى 1412 مدرسة

تم إرسال عدد إضافي من المدرسين والخبراء المبعوثين وصل إلى حوالي 100 لتقديم المشورة للمدارس وكذلك لضمان جودة حصص اللغة الألمانية التي يتم تقديمها.

يتم سنوياً تقديم تدريب في ألمانيا لعدد يصل إلى حوالي 800 من المعلمين في مجالات تدريس اللغة الألمانية بوصفها لغة أجنبية والمناهج وطرق التدريس والحضارة والثقافة الألمانية في ألمانيا. فضلاً عن إجراءات التدريب الأخرى التي يتم اتخاذها في الدول الشريكة.

  • مشاركة 1952 تلميذ حتى الآن في دورات اللغة الألمانية للشباب في ألمانيا

  • مشاركة سنوية لحوالي 1500 معلم وتلميذ في شراكات مدرسية مع ألمانيا، من بينها وﻷول مرة مدارس من الصين وجورجيا والهند وأرمينيا.

  • تجهيز المدارس الشريكة بالتكنولوجيا اللازمة وكذلك بمواد التدريس والدراسة

  • شارك 158 من صانعي القرار في القطاع التعليمي (من 36 دولة) في رحلات تثقيفية إلى ألمانيا

  • تقديم 120 منحة في عام 2008 و200 منحة في عام 2009 من خريجي المدارس الشريكة للدراسة في ألمانيا

للمزيد من المعلومات:

http://cms.pasch-net.de/udi/zie/eck/deindex.htm?edit=3303194

المدارس

الوضع الراهن

تعمل الإدارة المركزية للمدارس الألمانية في الخارجZfA حالياً مع

  • 135مدرسة من المدارس الألمانية في الخارج في 68 دولة يدرس فيها حوالي 20000 تلميذ ألماني و 57500 تلميذ غير ألماني

  • 825مدرسة من المدارس التي تقدم ديبلوم اللغة الألمانية في 68 دولة (في إطار النظم التعليمية لكل دولة على حدى)

  • حوالي 2000 معلم ومعلمة ألمان حول العالم

  • 55منسق/ خبير في 38 دولة.

معهد جوته

  • يقوم حتى نهاية عام 2010 باختيار 500 من المدارس المحلية عالية الجودة في الدول المضيفة والتي يكون لديها القدرة على تطوير وتوسيع مجال التدريس المتميز للغة الألمانية وهي ما يطلق عليها مدارس FIT

  • قام بإرسال 29 خبير تعليمي إضافي

  • يقدم للمعلمين فرص التدريب اللغوي والثقافي في ألمانيا

  • يقدم للتلاميذ دورات اللغة الدولية للشباب في ألمانيا

  • يقدم عروض التدريب عن بُعد للمعلمين

  • يقدم الوسائل التعليمية المتعددة

  • يقوم بتجهيز المدارس بالتكنولوجيات الحديثة الخاصة بتدريس اللغات الأجنبية

الأفق المستقبلية

الهدف الأساسي هو تقوية الشبكة لدعم الاستدامة:

  • الاستمرار في تحسين تدريس اللغة الألمانية وتعزيز الترابط بين المدارس

  • من المقرر ربط الاقتصاد بتمويل المنح بصورة أوثق

  • الهدف هو تقوية الشبكة التي تم تكوينها حتى تكون دائمة وقادرة على العمل

الأهداف

مبادئ توجيهية

  • التعليم يتيح الفرص

  • تعدد اللغات يفتح الأفآق

  • مدخل إلى اللغة والثقافة

  • نحل مشاكل المستقبل معاً بوصفنا مجموعة تعلم دولية

تم من خلال مبادرة "المدارس: شركاء المستقبل":

  • تكوين شبكة مستدامة من 1500 مدرسة شريكة ذات ارتباط قوي بألمانيا

  • عمل شراكات دولية يمكن في إطارها بحث التحديات العالمية

  • دعم تعلم ورعاية اللغة الألمانية في الخارج وتوسيع دائرة العلاقات مع مناطق النمو في آسيا

  • تحقيق الاستقرار في مناطق الأزمات والنزاعات ودعم التطورات الديمقراطية

  • تعميق العلاقات مع الدول الشريكة الرئيسة وكذلك دول وسط وشرق وجنوب شرق أوروبا

  • تعزيز ألمانيا بوصفها مقصد للاقتصاد والعلم والدراسة

مبادرة "المدارس: شركاء المستقبل"

المدارس شركاء المستقبل