الجانب المضيء والجانب المظلم في المحادثات حول كوتة المرأة

اجتماع الخطة المرحلية لدعم وضع النساء في مناصب قيادية تكبير الصورة (© دي بي إيه وبيكتشر أليانس)

طالبت وزيرة العمل والشؤون الإجتماعية اﻷلمانية أورسولا فون ديرلاين خلال اجتماع للحكومة مع ممثلي الصناعة بحصة للمرأة في المناصب القيادية تبلغ 30 بالمئة يُنص عليها قانونياًوذلك بدءاً من عام 2020.

عقب الاجتماع في برلين
قالت وزيرة العمل والشؤون الإجتماعية اﻷلمانية أورسولا فون ديرلاين:"نحن في بداية المسار لعملية، ولكن يجب لتلك العملية تحتاج أيضا أن تكون لها نقطة نهاية. إن ألمانيا كمكان للأعمال والصناعة تعتمد أيضاً على كيفية دعم الرجال والنساء والاستفادة بهم بشكل متساوٍ وفقاً لمواهبهم.



وكان الهدف من النقاش الذي جرى يوم
30 مارس / آذار على مستوى القيادات العليا تحت عنوان "الخطة المرحلية لوضع النساء في مناصب قيادية" هو تحديد أدوات عملية وقابلة للتنفيذ من أجل زيادة حصة المرأة في المناصب القيادية بشكل واضح. حضر اللقاء كل وزيرة العمل والشؤون الإجتماعية اﻷلمانية أورسولا فون ديرلاين وكريستينا شرودر وزيرة الأسرة اﻷلمانية ووزير الاقتصاد اﻷلمانيراينر بروديرله ووزيرة العدل اﻷلماني سابينه لويتهويسرشنارينبرجر وممثلي مديرو الموارد البشرية ومديرو العاملين في أكبر 30 شركة ألمانية وفقاً لتصنيف البورصة اﻷلمانية.

وفي مقابلة لها بجريدة الفرانكفورته ألجيمانه أعربت فون دير لاين عن أنه لم يتم التوصل ﻷية
نتائج حتى اﻵن في مجال حصة المرأة في مجالس الإشراف ومجالس الإدارات. ووفقا لدراسة أجريت بتكليف من وزارة شؤون الأسرة اﻷلمانية فإن النساء يعانين من نقص في التمثيل في المناصب القيادية في القطاعين الخاص والعام.

أجرى معهد ألينسباخ لاستطلاع الرأي دراسة مؤخرا أظهرت أن هناك ندرة لافتة في أعداد المديرات في الشركات الكبيرة، ففي حين تصل نسبة النساء في المناصب القيادية بالشركات متوسطة الحجم إلى 20 في المئة تنخفض تلك النسبة إلى النصف في الشركات الكبرى.

وقد ألزمت الكثير من الشركات الألمانية الكبرى نفسها بالفعل بأن تعمل على زيادة نسبة النساء في مجالسها الإشراف التابعة لها. هذا ما أظهرته دراسة صدرت يوم الثلاثاء لشركة بي دبليو إس للرقابة والاستشارات الاقتصادية. وفقاً لتلك الدراسة تشيرتقارير 24 من مجموع 30 شركة إلى أنه من الستهدف زيادة نسبة مشاركة المرأة في مجالس الإشراف الخاصة بهم، حيث أنه من المزمع زيادة نسبة النساء السنوات المقبلة من 13،4 في المئة إلى 19،8 في المئة.

مصدر النص: وزارة العمل والشؤون الإجتماعية اﻷلمانية ودويتشه فيله

الترجمة: المركز الألماني للإعلام (ألمانيا إنفو/ almania info)

الجانب المضيء والجانب المظلم في المحادثات حول كوتة المرأة

وزيرة شؤون اﻷسرة ووزيرة العمل والشؤون الاجتماعية اﻷلمانية