توماس مولر قائد يحبه زملاؤه وتعشقه جماهير بايرن


توماس مولر ليس بحاجة لقرار رسمي من بايرن ميونخ ليكون القائد الثالث للفريق على أرض الملعب بعد فيليب لام ونائبه حارس المرمى مانويل نوير، فتوماس مولر قائد بالفعل وقريب جداً من قلوب زملائه وتعشقه الجماهير، فما هي أسباب ذلك؟

قررت إدارة فريق بايرن ميونيخ تحديد قيادات الفريق على ساحة الملعب بالثلاثي؛ فيليب لام كقائد أول للفريق، ثم الحارس مانويل نوير نائبا أول له، ثم توماس مولر كقائد ثالث في حال غياب لام ونوير. وبذلك يكون مولر قد دخل رسميا ضمن قائمة قيادات الفريق ومن يتحملون المسؤولية على أرض الملعب، علما بأنه كان ومازال يلعب هذا الدور بشكل غير رسمي. وصرح المدير الرياضي لبايرن ميونيخ ماتياس زامر: "سيلعب توماس مولر دور باستيان شفاينشتايجر (الذي رحل إلى مانشستر يونايتيد)، وهو بذلك سيظهر تأثيره على اللعب." توماس مولر قائد يحبه زملاؤه وتعشقه جماهير بايرن تكبير الصورة (© Pressefoto ULMER/Markus Ulmer)
مولر بعكس كثير من لاعبي الفريق البافاري أكثر عفوية وأكثر قربا من الجماهير، فهو لا يتردد في التوجه إلى جماهير الفريق مباشرة بعد نهاية أي مباراة. ويرقص معهم ويحييهم ويتحدث معهم بلهجته البافارية التقليدية. وهو ابن مدينة فايلهايم في منطقة "أوبربايرن" (بايرن العليا)، أي أنه من منطقة صغيرة قرب بحرية "شتارنبيجر" الجميلة التي لا تبعد كثيرا عن مدينة ميونيخ.

ويعتبر مولر من أعمدة الفريق التي لن يتخلي عنها البافاريون لأسباب منها، ما سبق، ومنها أسباب رياضية بحتة؛ فهو هداف الأوقات الصعبة. يجمع الفريق ويشحذ همم اللاعبين ولا ينسى رغم ذلك طرافته مع زملاءه. ومولر لا يسدد الكرة بقدميه فقط، بل بكل أجزاء جسمه بلمسات عبقرية. وهو لاعب وسط ومهاجم هداف. وإلى جانب كل ذلك يعتبر المحرك والمحفز المعنوي لزملائه في الفريق وكذلك الجماهير، التي تحبه لروحه القتالية وعفويته ولهجته البافارية.

خلال اللقاء الذي أجراه ماتياس زامر وأدلى فيه بتصريحات حول تولي مولر مكان شفاينشتايجر في الفريق، قال توماس مولر بلغة قائد يعرف ما عليه فعله: "نحن نعلم منذ البداية ما نريد. فلسفتنا واضحة. المباريات لا تفوز بها عندما تسير الأمور كما هو معتاد فقط، وإنما يجب أيضا على كل لاعب في الفريق أن يتغلب على خصمه المقابل في الفريق الآخر. يجب عليك بذل المزيد من الجهد، حتى لو كان اسمك بايرن ميونيخ".

منافس في الفريق

ولا يخفي مدرب بايرن بيب جوارديولا هو الآخر إعجابه بمولر. لكن بنظرة سريعة على عدد المرات التي استبدل جوارديولا فيها مولر خلال الموسم الماضي في دوري أبطال أوروبا، سنجد أنه قد استبدله 6 مرات في 10 مباريات؛ الأمر الذي لم يعجب مولر حينها. ولن يبدو الأمر سهلا بالنسبة إليه هذا الموسم بعد وصول البرازيلي دوغلاس كوستا إلى الفريق.

وبعدما انطلقت بطولة كأس ألمانيا لكرة القدم للموسم الجديد سيكون أول لقاء يلعبه بايرن يوم الأحد (التاسع من آب/ أغسطس) أمام نادي نوتينجن، الذي يلعب في دوري ولاية بادن فورتيمبيرج. ورغم أن هذا اللقاء يبدو سهلا بالنسبة للفريق البافاري، لم ينس مولر تذكير الفريق بأن كل شي وارد، ولا يمكن ضمان الفوز دون تقديم الأفضل. مولر ذَكَّر زملاءه باحترام الفريق المنافس وقدراته، حتى لو كان يلعب في دوري إحدى الولايات وليس الدوري الألماني (بوندسليجا).

جدير بالذكر أن بايرن خسر بضربات الجزاء أمام دورتموند الموسم الماضي في نصف نهائي الكأس. ولعل حسرة الخسارة تلك مازالت في ذهن مولر، الذي قال "نركز منذ أول مباراة ضمن البطولة على هدف واحد هو الفوز بلقب هذا الموسم."

مصدر النص  dw.de  - التحرير: المركز الألماني للإعلام (ألمانيا إنفو/ almania info)
 يمكنكم الاشتراك للحصول على الجريدة الإلكترونية الأسبوعية من المركز الألماني للإعلام تحت الرابط التالي:
http://www.almania.diplo.de/Vertretung/almania/ar/Newsletter.html


توماس مولر قائد يحبه زملاؤه وتعشقه جماهير بايرن

فريق بايرن ميونيخ يواصل نجاحه