أزمة اللاجئين – مساعدة الموصل وتحسين ظروف إعاشة اللاجئين

قام وزير الدولة للشؤون البرلمانية توماس زيلبرهورن بزيارة العراق والأردن وأجرى محادثات مع رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي.

قام وزير الدولة لدى وزارة التعاون الدولي والتنمية الألمانية والمفوض لدى البرلمان الألماني توماس زيلبرهورن في الأسبوع الماضي بزيارة إلى العراق والأردن لمدة ثلاثة أيام. وتعهد زيلبرهورن لرئيس الوزراء العراقي العبادي بدعم الفارين من الموصل واعادة الإعمار بعد التحرير.

زيلبرهورن: "يحتاج النازحون من العراق إلى فرصة لعودة آمنة إلى وطنهم. لقد قمنا في تكريت بالمساهمة في عودة ما يزيد على 90 % من النازحين. وهذا يتطلب الكثير ليس فقط الماء النظيف والرعاية الطبية والكهرباء، وإنما يحتاج أيضاً مدارس وفرص عمل. ومن أجل كسب المعركة ضد إرهاب داعش وتحقيق الاستقرار الدائم في العراق يجب أن يكون هناك توافقاً بين عمليات المصالحة وإعادة الإعمار الاقتصادي."

تقوم سياسة التنمية الألمانية  جنباً إلى جنب مع صندوق الأمم المتحدة للطفولة اليونيسيف وبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي بدعم عمليات الإعاشة العاجلة للفارين والترتيب لإعادة إعمار الموصل في المستقبل. وتخصص الوزارة الألمانية للتنمية مبلغ 34 مليون يورو لهذا الغرض.

قام زيلبرهورن بافتتاح "الحوار الألماني الأردني حول المياه" في عمّان بالأردن. تسعى الحكومة الألمانية من خلال هذا الحوار إلى تعزيز التزام ألمانيا بإدارة المياه في الأردن.

زيلبرهورن: "الأردن أحد أكثر البلدان فقراً في المياه على مستوى العالم. وقد فاقمت أزمة اللاجئين وما ارتبط بها من نزوح ما يزيد على مليون باحثاً عن الحماية إلى الأردن من هذه المشكلة. لذا نساعد البلديات الأردنية في تطوير إمدادات المياه - للسكان واللاجئين السوريين. الشركات الألمانية لديها خبرات متميزة في مجال المياه، ودون مشاركة القطاع الخاص لا يمكننا التعامل مع هذه التحديات الهائلة ".

تهتم سياسة التنمية الألمانية على التوسع على نحو كبير في دعم إمدادات المياه في الأردن. ويرتكز التعاون بين البلدين على التوسع في البنية التحتية وتحسينها، مثل خطوط أنابيب مياه الشرب ومنشآت معالجة مياه الصرف الصحي، الأمر الذي يعود بفوائده بشكل خاص على المجتمعات التي تستقبل اللاجئين.

مصدر النص: وزارة التعاون الدولي والتنمية الألمانية – الترجمة والإعداد والتحرير: المركز الألماني للإعلام
ويمكنكم متابعتنا أيضا على تويتر: https://twitter.com/GIC_Cairo

أزمة اللاجئين – مساعدة الموصل وتحسين ظروف إعاشة اللاجئين