لاجئون سوريون في لبنان: مساعدات صغيرة وتأثيرات كبيرة

تدعم وزارة الخارجية الألمانية مشروعا يهدف إلى حماية خيام اللاجئين السوريين في لبنان عن طريق مواد عازلة تحميها من البرد والحر حتى معدلات تصل من 10 إلى 15 درجة فرق في درجات الحرارة
لن تنسى دلال العسكر أول ليلة قضتها في الخيمة بعد لاجئون سوريون في لبنان تكبير الصورة (© Auswärtiges Amt) تركيب المواد العازلة، فقد كانت أول ليلة لا يعاني فيها أطفالها الثلاثة قسوة البرد في الليل، لذا تصف المرأة ذات الستة وعشرين عاما الوضع بأنه: "كان أفضل كثيرا. قبل ذلك كنا نشعر بالرياح وكأننا في خارج الخيمة"، وتضيف أن الخيمة أصبحت أدفأ ولا يدخلها الهواء البارد، كما أن الضوضاء الخارجية وأصوات عائلات اللاجئين الأخرى لم تعد تصل إلى داخلها بنفس الدرجة.

تعيش دلال العسكر منذ ثلاث سنوات في بر إلياس في لبنان، حيث تقع الحدود السورية على مقربة تجعلها مرئية من هناك. وأصبحت تعيش الآن مع بضعة مئات من المهاجرين القادمين من سوريا في أحد الحقول. وفي تلك المنطقة من مرتفعات البقاع تنخفض درجات الحرارة في الشتاء إلى ما دون الصفر، كما لا تزيد الحرارة في الربيع بعد غياب الشمس عن أربع او خمس درجات. وقد ساعدت التجهيزات الجديدة على جعل دلال لا تحتاج إلى تدفئة الخيمة في الليل مما خفف العبء عن ميزانية الاسرة الضعيفة التي تتكون من مساعدات مالية من الأمم المتحدة وأعمال مؤقتة يقوم بها زوجها.

ألمانيا إحدى أهم المانحين

قام الصليب الأحمر الدولي بتجهيز خيام اللاجئين بطبقة عازلة للحرارة، ويشارك في تمويل تلك المؤسسة الدولية قسم الوقاية من الازمات وتحقيق الاستقرار ورعاية ما بعد النزاعات والمساعدات الإنسانية في وزارة الخارجية الألمانية. وتعد ألمانيا إحدى أهم المانحين للصليب الأحمر الدولي والهلال الأحمر اللبناني، حيث يجب العمل على توفير حياة كريمة أيضا للاجئين الذي يرغبون في البقاء بالقرب من وطنهم.

قام الصليب الأحمر الدولي بتزويد 6000 خيمة في مرتفعات البقاع بالمواد العازلة، كما يصل إجمالي العدد في لبنان إلى 17.000 خيمة. وكان من الصعب التوصل إلى المواد الملائمة، حسب قول سليمان بحلق من الهلال الأحمر اللبناني، القائم فعليا على تنفيذ المشروع، حيث يقول: "بالتأكيد لا تقوم أي شركة بإنتاج أقمشة عازلة للخيام، ولذلك كان علينا إجراء الكثير من التجارب." كان يجب أن يكون قماش العزل قويا ومضادا للاشتعال وسهل التركيب وأهم شيء غير مرتفع الثمن. وأخيرا اخترانا مادة البولي إيثيلين الحراري 12 مل التي بها طبقة من الألمونيوم. ويؤكد بحلق: "وقد نجح ذلك بامتياز".(…)

19 أبريل/ نيسان 2017
مصدر النص : وزارة الخارجية الألمانية – الترجمة والإعداد والتحرير: المركز الألماني للإعلام

المعروض الإعلامي باللغة العربية

Kamerateams

تحصل وسائل الإعلام على المعلومات من وكالات الأنباء في داخل البلاد وخارجها، وأقسام الصحافة بالمؤسسات الحكومية والمنظمات والشركات الخاصة، وعن طريق مراسليها في ألمانيا وخارجها، ومن خلال التحقيقات المباشرة التي تقوم بها.

العلاقات العلمية العربية الألمانية

Internationale Studierende an der Freien Universität Berlin.

مركز التجارة الإلكترونية

Das Eurosymbol vor der Europäischen Zentralbank (EZB) in Frankfurt am Main.

من مصر إلى الفيتنام ومن آخن إلى فورتسبورج – ستجد في مركز التجارة الإلكترونيّة عناوين الغرف التجارية الألمانية بالخارج (AHKs) وغرف التجارة.