وزير الداخلية الألماني ضيفًا على مصر: تعزيز التعاون الأمني

قام وزير الداخلية الألماني توماس دى ميزير (الحزب المسيحي الديمقراطي) يوم 31 مارس/ آذار 2016 بالاتفاق مع شركاء الحوار في القاهرة على تعزيز التعاون الأمني على مستويات متعددة. قابل دى ميزير الرئيس عبد الفتاح السيسي ووزير الداخلية المصرية محمد عبد الغفار وشيخ الأزهر أحمد محمد الطيب؛ كما ألقى خطابًا في الأزهر عن التسامح الديني أمام المئات من العلماء والطلاب. وزير الداخلية الألماني ضيفًا على مصر: تعزيز التعاون الأمني تكبير الصورة (© berlinpressphoto.de schacht.photoshelter.com politikfilm.de)
وقد أكد الجانبان على عزمهما التوقيع قريبًا على اتفاق أمني ثنائي من شأنه تعزيز التعاون في مجالات مختلفة، من بينها مكافحة الإرهاب والهجرة غير الشرعية وأمان الملاحة الجوية ومكافحة الجريمة المنظمة؛ فضلًا عن ذلك سيبدأ في الأول من أبريل/ نيسان موظف اتصال ألماني للتعاون الأمني عمله في السفارة الألمانية بالقاهرة، حيث سيرتكز عمله بالدرجة الأولى على تعزيز العلاقات مع السلطات المصرية فيما يتعلق بأمان الملاحة الجوية وتأمين المطارات.

وقد بحث دى ميزير مع شيخ الأزهر أحمد الطيب عددًا من الأفكار للتعاون الحثيث بين مؤسسات ألمانية والأزهر من أجل دعم التسامح ومواجهة التطرف الديني.

مصدر النص: السفارة الألمانية بالقاهرة – الترجمة والإعداد والتحرير: المركز الألماني للإعلام (ألمانيا إنفو/ almania info)


وزير الداخلية الألماني ضيفًا على مصر: تعزيز التعاون الأمني

وزير الداخلية الألماني ضيفًا على مصر: تعزيز التعاون الأمني