خمسة مقترحات حول إغلاق شبكات التواصل من قبل الحكومات

Soziale Netzwerke - Facebook تكبير الصورة (© picture-alliance / maxppp) انتقد ائتلاف الحرية أونلاين في بيان مشترك موضوع إغلاق شبكات التواصل عن طريق الحكومات، وقد صاغ خمسة مقترحات محددة بهذا الشأن. وتساهم ألمانيا بصفتها جزءاً من مجموعة الدول الأساسية بشكل خاص في هذا الإئتلاف.

ائتلاف الحرية أونلاين تحالف غير رسمي يشمل 30 بلدا عضوا في خمس قارات، وهم يهدفون إلى تعزيز الحرية وحقوق الإنسان في العصر الرقمي، لا سيما حرية التعبير، والخصوصية، وحرية التجمع وحرية تداول المعلومات.

أعضاء ائتلاف حرية الانترنت ينسقون فيما بينهم خلال فعاليات كبيرة على شبكة ومفاوضات دولية بشأن حقوق الإنسان . كما أنهم يعبرون من حين إلى آخر عن مواقفهم تجاه موضوعات راهنة أمام الرأي العام. وهناك اهتمام خاص بإشراك المجتمع المدني. ويحظى الاجتماع السنوي بأهمية خاصة، وهو يقام بالتناوب في دول مختلفة من الدول الأعضاء في الائتلاف، مثلما حدث في عام 2015 بمنغوليا و عام 2016 بكوستاريكا. وسيعقد اجتماع عام 2017 في السويد.

ألمانيا عضو بالائتلاف  منذ عام 2013 وتدعمه مالياً. في الاجتماع السنوي الأخير للائتلاف كانت وزارة الخارجية الألمانية ممثلة من خلال السفير توماس فتشن مفوض السياسة الخارجية للشؤون السايبرية. ووزارة الخارجية الألمانية تنشط أيضا في المجموعة الأساسية للدول "أصدقاء الرئاسة".

يتناول البيان المشترك إغلاق شبكات التواصل من خلال الحكومات. مثل هذه التدابير تهدف عادة إلى منع الوصول إلى معلومات فارقة أو منع نشرها، إما عبر الشبكة الثابتة أو الجوال. غالبا ما تستهدف تلك الإجراءات مجموعة معينة من الشعب. وبذلك يتم انتهاك حقهم في حرية التعبير وحرية الحصول على المعلومات، وكذلك أيضا حقهم في تكوين روابط وحقهم في التجمع. لكن البيان لا يوجه الانتقادات فحسب، بل يقدم أيضا خمسة اقتراحات محددة لسياسات أفضل.

خمسة مقترحات حول إغلاق شبكات التواصل من قبل الحكومات