جائزة نوبل للسلام للحملة الدولية للقضاء على الأسلحة النووية – آيكان

يعمل تحالف الحملة الدولية للقضاء على الأسلحة النووية – آيكان العالمي عن طريق ما يزيد على 450 منظمة في 100 دولة على نزع السلاح وإحلال السلام وحظر الأسلحة النووية، وقد تم الآن تكريم تلك المنظمة بجائزة نوبل. وبهذه المناسبة صرح وزير الخارجية الألماني زيجمار جابرييل بقوله: "أشارك آيكان سعادتها بالحصول على جائزة نوبل" جائزة نوبل للسلام للحملة الدولية للقضاء على الأسلحة النووية – آيكان تكبير الصورة (© ICAN)
كما قال جابرييل: "إن هذه الجائزة تعبير عن التقدير الذي يحظى به عمل آيكان وكل المنظمات الأخرى التي تعمل من أجل عالم خالي من الأسلحة النووية."

ويوضح منح آيكان جائزة نوبل مدى وعي لجنة تحكيم جائزة نوبل بالخطر المتزايد الذي تمثله الأسلحة النووية، حسب قول جابرييل. يقف العالم أمام سباق جديد في التسلح النووي ليس فقط في كوريا الشمالية، بل يمتد الأمر إلى أوروبا أيضا. وأضاف جابرييل قائلا إن ألمانيا تشارك في السعي نحو نزع السلاح كما تشارك في الهدف المتمثل في عالم خالي من الأسلحة النووية، حتى لو اختلفت الرؤية حول كيفية تحقيق نفس الهدف، ولذلك تشارك ألمانيا في عدد من مبادرات نزع السلاح.

تعمل الحكومة الألمانية على نزع السلاح

وهكذا تعمل ألمانيا في إطار "مبادرة عدم انتشار الأسلحة النووية ونزع السلاح" NPDI مع 11 دول غير نووية أخرى من بينها المكسيك وشيلي، على ممارسة ضغط من خلال الحوار مع الدول دائمة العضوية في مجلس الأمن الأممي من أجل تحقيق تقدم في عملية نزع السلاح النووي. وبدعوة من وزير الخارجية الألماني جابرييل ونظيره الياباني كونو اجتمعت "مبادرة عدم انتشار الأسلحة النووية ونزع السلاح" يوم 21 سبتمبر/ أيلول على هامش الجمعية العامة للأمم المتحدة هذا العام، وقد كان الاجتماع على المستوى الوزاري وصدر عنه إعلان خاص بنزع السلاح النووي وبكوريا الشمالية.

وبالتعاون مع كندا وهولندا وتواصل حثيث مع الدول التي تمتلك السلاح النووي قامت الحكومة الألمانية باستحداث عملية من شأنها التمهيد لمفاوضات حول حظر إنتاج المواد الانشطارية وذلك في إطار "معاهدة وقف إنتاج المواد الانشطارية" (معاهدة حظر إنتاج المواد الانشطارية لأغراض صنع الأسلحة النووية أو الأجهزة المتفجرة النووية الأخرى). إن حظر إنتاج المواد الانشطارية يعد عنصرا مهما لسعي الحكومة الألمانية المتدرج نحو نزع السلاح النووي بطريقة مؤثرة وقابلة للاختبار ولا رجعة فيها. (...)

وفي إطار "الشراكة الدولية من أجل التحقق من نزع السلاح النووي" تشارك ألمانيا في العمل من أجل بناء نظام قوي للتحقق يتمتع بالمصداقية  بوصفه عنصرا جوهريا في التخلص من الأسلحة النووية في المستقبل، وقد أقامت الحكومة الألمانية في مارس/ آذار 2017 لقاء لـ"الشراكة الدولية من أجل التحقق من نزع السلاح النووي" لأول مرة في برلين لهذا الغرض.

مصدر النص: وزارة الخارجية الألمانية
الترجمة والتحرير: المركز الألماني للإعلام

جائزة نوبل للسلام للحملة الدولية للقضاء على الأسلحة النووية – آيكان

Der hell erleuchtete Bundestag

الوزير الاتحادي للخارجية

وزير الخارجية الألماني جابرييل

 يرأس وزارة الخارجية الوزيرُ الاتحادي للخارجية زيغمار غابرييل (الحزب الديمقراطي الاجتماعي).

مجمع الأمم المتحدة في بون

Das Logo der Vereinten Nationen

العاصمة الألمانية القديمة هي مركز الأمم المتحدة في ألمانيا. فمن يكون مكتبه في لانغة أويغن يمكنه أن يناقش على سبيل المثال كيف يمكن مواجهة تبعات تحول المناخ، أو حماية أنواع الحيوانات المهددة بالانقراض