أسواق عيد الميلاد الألمانية في مختلف أنحاء العالم



تتمتع أسواق عيد الميلاد في ألمانيا بتراث عريق، كما يتم تنظيمها في خارج البلاد منذ زمن بعيد.

يعشق الألمان عيد الميلاد، كما يعشقون أسواق عيد الميلاد. حوالي 4000 سوقا من هذه الأسواق تقتم في ألمانيا، كما باتت اليوم تقام أيضا في بلدان أوروبية كثيرة وفي الولايات المتحدة. من الأمثلة الأكبر والأجمل لهذه الأسواق سوق كريست كيندل نورنبيرج، التي تتوقع في عام 2016 ما يزيد عن مليوني زائر، وهي تقام منذ العام 1628. وحسب زيجفريد تسيلنهيفر، المتحدث باسم مدينة نورنبيرج، فإن سوق الميلاد هذه متميزة بالفعل، بفضل تجانسها الكبير: جميع الأكشاك متشابهة، وأسقفها ملونة بالأحمر والأبيض. الديكورات والزينة مكونة من خضرة حقيقية. "إن اعتبار نورنبيرج مثالا لإقامة أسواق عيد الميلاد، يعتبر بمثابة اعتراف وتقدير كبيرين"، حسب تسيلنهيفر.

قبل 20 عاما اقترحت غرفة التجارة الألمانية الأمريكية في شيكاغو فكرة إقامة سوق عيد الميلاد هناك. وقد تم تنفيذ الفكرة عمليا. ومنذ ذلك الحين يتم في شيكاغو، كما في نورنبيرج، افتتاح سوق عيد الميلاد "كرسيت كيند" مع حوار مونولج تقليدي بالإنجليزية. وقد بات "كرسيت كيند" نورنبيرج اليوم يظهر أيضا في كل من فيلاديلفيا وبالتيمور أيضا.

"فيلا الكريسماس" هو اسم سوق عيد الميلاد التي تقام في بالتيمور: حوالي 150000 زائر في السنة، يأتون إلى هنا لتجربة السجق الألماني "برات فورست" وحلوى القرفة "ليب كوخن" واللوز المحروق والنبيذ الساخن، والاستمتاع بمشاهدة وشراء الحلي المصنوعة يدويا وغيرها من المواد التي يتم عرضها وبيعها في سوق عيد الميلاد. وهنا أيضا يتم نصب الأكواخ الخشبية التقليدية، وحتى خيمة الاحتفالات الكبيرة مستوحاة من طراز مدينة ألمانية.
 
تاريخ هجرة ألمانية

ولكن ما سبب هذا الإعجاب بأسواق عيد الميلاد الألمانية في الخارج؟ "كثير من الأمريكيين يعرفون أسواق الميلاد الألمانية من خلال رحلاتهم إلى أوروبا، ويفتقدون مثل هذه الأسواق الاحتفالية في بلادهم"، يقول توبياس فيشر، المتحدث باسم "فيلا كريسماس". "بالإضافة إلى ذلك فإن الأطعمة الألمانية محبوبة جدا". ويضيف أن هناك سبب آخر، وهو متاجر عيد الميلاد "كيته فولفارت"، المتواجدة في المناطق العسكرية الأمريكية في ألمانيا. "كثير من الأمريكيين قاموا بزيارتها خلال إقامتهم في ألمانيا"، حسب فيشر. كما أن ما يزيد عن 30000 إنسان يزورون "سيسي دويتش كريست كيندل ماركت" في سينسيناتي في ولاية أوهايو. وتعتبر سينسيناتي تقليديا منطقة هجرة وتقاليد ألمانية، من أكتوبر فيست إلى يوم ألمانيا، وصولا إلى فطور السجق البيضاء، فإن التقاليد الألمانية والأصول الألمانية هي موضوع لمختلف الفعاليات على مدار العام.

سوق ميلاد ألمانية أخرى في الخارج هي سوق ميلاد فرانكفورت الألمانية "فرانكفورت جيرمان كريسماس ماركت" في برمنغهام بإنكلترة. أكبر سوق عيد ميلاد في مناطق غير ناطقة بالألمانية تقام هنا منذ عام 1997. ويبدو أن البريطانيين يحبون الأطعمة الألمانية كثيرا: أربعة إلى خمسة ملايين زائر يحضرون سنويا لزيارة حوالي 100 كشك في هذه السوق.


مصدر النص:  deutschland.de - الإعداد والتحرير: المركز الألماني للإعلام
ويمكنكم متابعتنا أيضا على تويتر: https://twitter.com/GIC_Cairo

أسواق عيد الميلاد الألمانية في مختلف أنحاء العالم