فيلم ألماني يحصل على جائزة جولدن جلوب


تم تكريم ديانا كروجر وفاتح آكين في بيفرلي هيلز وحصلا على جائزة جولدن جروب عن أفضل فيلم غير ناطق باللغة الانجليزية
حصول هذا الفيلم الألماني "من اللاشىء" الذي يعالج دراما - الإرهاب والانتقام يفسح له فرصاً طيبة لجائزة الأوسكار. سُرَّ النقاد والمشاهدون بالفيلم، وخاصة بالممثلة التي أدت الدور الرئيس: نجمة هوليوود الألمانية ديانه كروجر. وها هو فيلم "من اللاشىء" يحصل على جائزة جولدن جلوب.


فيلم ألماني يحصل على جائزة جولدن جلوب تكبير الصورة (© Deutsche Welle)


حول ماذا يدور "من اللاشيء"؟

هجوم بقنبلة مسمارية يقتل زوج كاتيا نوري وابنهما الصغير. يتهدد كاتيا الانهيار حزناً عليهما. وتشتبه الشرطة في مرتكبيها في الأوساط الإجرامية التركية أو الكردية وتسأل كاتيا عن أصل زوجها. ولكن بعد ذلك تتأكد شكوك كاتيا: يتم اعتقال زوجين ينتميان إلى اليمين المتطرف بشبهة ارتكاب الجريمة. لكن كاتيا يصيبها اليأس من القضاء - وتضع خطة للانتقام.


ما هي الخلفية الحقيقية؟

هناك بعض أوجه التشابه مع سلسلة الهجمات والقتل التي ارتكبتها الجماعة الإرهابية "النازيون الجدد". قام المتهمون الأساسيون أوفه بونهارت وأوفه موندلوس وبياته تسشيبه بين عامي 2000 و 2007 بقتل تسعة من المهاجرين من ذوي الأصول التركية وشرطية. كما ارتكبوا ثلاث هجمات بالقنابل (في نورنبرج عام 1999 وفي كولونيا عام 2001 و 2004). توفي بونهارت وموندلوس في عام 2011 كما أسفرت نتائج التحقيق جراء عملية انتحار واسعة النطاق، ومن المتوقع الحكم ضد بياته تسشيبه في أثناء عام 2018. شخصيات المتطرفين اليمينيين الشباب في فيلم "من اللاشيء" مستمدة من شخصية بياته تسشيبه. ومن أوجه الشبه أيضاً استخدام قنبلة مسمارية في الهجوم الثاني في كولونيا. وجه الشبه الذي يأتي في المقام الأول: يظل المحققون يتتبعون خطوات طويلة مضللِة في موضوع القتل والقنابل، ولم يتسن لهم إيضاح الخلفية اليمينية المتطرفة إلا في وقت متأخر جداً. لا يهتم المخرج فاتح آكين بأي حال من الأحوال بإعادة حكي جرائم "النازيون الجدد"، وإنما يركز بشدة على شخصية كاتيا. يؤكد آكين قائلاً: "غالبا ما يُهمَل الضحايا في وسائل الإعلام، وأتساءل: كيف هي حال ذوي الضحايا؟"


فيلم ألماني يحصل على جائزة جولدن جلوب تكبير الصورة (© Deutsche Welle)


لماذا تلعب نجمة هوليوود ديانه كروجر الدور الرئيس في الفيلم الألماني؟

احتُفِل بإداء الممثلة الألمانية ديانه كروجر، التي غادرت في وقت مبكر إلى باريس والولايات المتحدة، لدور كاتيا. حصلت كروجر على جائزة أفضل ممثلة في مهرجان كان السينمائي عن أول فيلم لها باللغة الألمانية. كانت كروجر معروفة في السابق بأدوارها التاريخية مثل "طروادة" و "أوغاد مجهولون". التقى فاتح آكين ديانه كروجر في عام 2012 في كان. ثم كتب لها دور كاتيا. تقول كروجر: "لقد شكّلت أفلام فاتح آكين جيلي، مثل فيلم" ضد الجدار ". عندما رأيت سيناريو "من اللاشيء" للمرة الأولى، تساءلت: كيف لي أن أتعامل مع هذا الدور؟ إنه ليس من الأدوار التي تعرض عليّ عادة. "


مصدر النص: deutschland.de
الترجمة والإعداد والتحرير: المركز الألماني للإعلام

فيلم ألماني يحصل على جائزة جولدن جلوب

فيلم ألماني يحصل على جائزة جولدن جلوب