ماذا تقرأ ألمانيا


جوته، شيلر، بريشت، هيسه: أسماء معروفة في العالم. ولكن ما الذي يفضل الألمان قراءته. نحن لدينا نصائح للقراءة.

الكتب المطبوعة على الورق مازالت مطلوبة – على الأقل حتى الآن. فالألمان يتوجهون بشكل متزايد نحو قراءة الكتب على شكل كتب إلكترونية. وحسب معلومات موقع statista.de فإن 39 في المائة منهم ينجز قراءة خمسة كتب في السنة، و27 في المائة ما يزيد على عشرة كتب. وتحظى الروايات والقصص البوليسية بأفضلية كبيرة. في المقابل يقرأ فقط خُمس الألمان الكتب الإلكترونية حاليا، إلا أن الطلب عليها في تزايد مستمر. ولكن القراء يقدمون بشكل متزايد على شراء الكتب المطبوعة باستخدام الإنترنت، كما أن المكتبات الخاصة الصغيرة التي يديرها أصحابها في تراجع مستمر في داخل المدينة.

هذه هي الأماكن المُفَضَلة للقراءة

تعتبر الكنبة (الصوفا) في البيت هي المكان الأول المفضل للقراءة بالنسبة عشاق الكتاب، كما أنهم لا ينسون قراءة بعض الصفحات في السرير قبل النوم. هذا ما قاله القراء خلال استطلاع أجراه اتحاد بورصة الكتاب الألماني. وفي المرتبة الثالثة لأماكن القراءة المحببة يأتي الباص والقطار وغيرهما من وسائط النقل العامة.

ما هي أهم الجوائز الأدبية؟

 من يبحث عن أفكار حول موضوعات متميزة للقراءة، يمكنه الاستفادة أيضا من أهم الجوائز الأدبية للكتاب باللغة الألمانية: تكبير الصورة
1.    جائزة الكتاب الألماني تمنحها كل عام لجنة تحكيم متميزة لمناسبة معرض فرانكفورت للكتاب خلال شهر تشرين الأول/أكتوبر لإحدى الروايات باللغة الألمانية. قبل ذلك يجري الإعلان عن لائحة قصيرة وأخرى طويلة تضم الكتب التي وصلت المراحل الأخيرة من المنافسة.
2.    جائزة جيورج-بوشنر يتم منحها إحياء لذكرى الكاتب جيورج-بوشنر (1813-1837). أحدث حملة الجائزة هم: يان فاجنر (2017)، مارسيل براير (2016)، راينالد جوتس (2015).
3.    جائزة إنجبورج-باخمان يتم منحها للأدب الناطق بالألمانية، في كلاجنفورت في النمسا. حيث يسمح للكتاب بتقديم نصوص نثرية، لم يسبق أن تم نشرها من قبل.

أين يوجد مزيد من المعلومات عن سوق الكتاب؟

من يبحث عن مزيد من المعلومات عن سوق الكتاب في ألمانيا يمكنه الحصول عليها لدى اتحاد بورصة الكتاب الألماني. هذا الاتحاد الذي مقره في فرانكفورت يمثل دور النشر والمكتبات في ألمانيا. مؤسسة "قراءة" المستقرة في مدينة ماينز تنشط بدورها في دعم القراءة وتنشيطها. وهي تهتم بشكل خاص في تحفيز الأطفال وتشجيعهم على القراءة بسرور وتقوية قدراتهم على القراءة. بالإضافة إلى ذلك لدى المؤسسة أيضا معهد للأبحاث المتعلقة بالقراءة والإعلام.


مصدر النص: deutschland.de
الترجمة والتحرير: المركز الألماني للإعلام

ماذا تقرأ ألمانيا