عباس خضر يحصل على جائزة شميسو للأدب لعام 2017

حصل الأديب عباس خضر المولود في العراق على جائزة اديلبيرت فون شميسو التي تمنحها مؤسسة روبرت بوش على مجمل أعماله السابقة. كما حصل على جائزة شميسو التشجيعية هذه المرة والتي تقدر ب 7 الاف يورو كل من الكاتب سنتهوران فاراتهاراجا من سريلانكا والكاتبة  باربي ماركوفيتش من صربيا.

ورأت اللجنة  ”أن خضر استطاع تقديم اعماله كراصد لغوي حساس لعوالم اليأس والحيرة والغضب والأمل التي يعيشها الكثير من الشباب الذين يُضطرون إلى مغادرة أوطانهم ويفرون إلى أوروبا. ولد عباس خضر عام 1973 في بغداد. أضطُر في عام 1995 إلى مغادرة وطنه لأسباب سياسية. عاش لمدة أربعة أعوام كلاجىء غير شرعي في الأردن وليبيا وتركيا، حتى تقدم قبل ما يقرب من 17 عاماً بطلب لجوء في ألمانيا. يعيش اليوم خضر في برلين. حصل في عام 2010 على جائزة شميسو التشجيعية على عمله الأدبي "الهندي المزيف". وقام في عام 2016 بنشر روايته الأخيرة بعنوان "صفعة".

وتُمنح جائزة أدلبرت شميسو من قبل مؤسسة روبرت بوش منذ عام 1985 احتفاءً بأدباء يكتبون باللغة الألمانية وتعبر أعمالهم عن التبادل الثقافي. تبلغ الجائزة 15000 يورو. وسوف تقام مراسم الاحتفال بتسليم الجائزة في 9 مارس /آذار في ميونيخ.

مصدر النص: معهد العلاقات الخارجية – ترجمة مختصرة - الإعداد والتحرير: المركز الألماني للإعلام
ويمكنكم متابعتنا أيضا على تويتر: https://twitter.com/GIC_Cairo


عباس خضر يحصل على جائزة شميسو للأدب لعام 2017