كتابي هو معلمي


مشروع "كتابي هو معلمي" يوفر للأطفال في المدارس ومراكز البلديات ومعسكرات اللاجئين في لبنان كله قصصاً مصورة وقصصاً للقراءة.
يعيش في لبنان حسب التقديرات 700 ألف طفل من الفارين من سوريا وفلسطين ويكادون لا يحصلون على أي فرصة للتعليم. ومن أجل إيقاظ حب القراءة عن طريق الأدب: سوف يقوم معهد جوته في لبنان من خلال مشروع "كتابي معلمي" وبالتعاون مع جمعية مساندة الشرق الألمانية بتوزيع 33 ألف كتاب على الأطفال الفارين في لبنان، وخاصة على الفئة العمرية بين أربعة وأثني عشر عاماً. بدأ المشروع في شهر يناير/ كانون الثاني ويستمر خلال شهر فبراير/ شباط.
في 27 موقعا في جميع أنحاء لبنان يتم توزيع نسخ من الكتب عن طريق عرائس "أصدقاء الدمى" وهي فرقة دمى لبنانيّة متنقّلة، حيث أعيد نشر كلاسيكيات أدب الأطفال مثل "سمكة قوس قزح" أو "سيد اللصوص" مترجمة إلى العربية أو باللغتين العربية والألمانية. وهكذا يمكن إيقاظ حب القراءة من خلال اللعب – ومن خلال عالم الأدب تنفتح فرصاً للتعلم.
بالإضافة إلى توزيع الكتب يحصل الأخصائيون الاجتماعيون والمعلمون على وسائل إيضاح وهدايا للتوزيع ووسائل تعليمية.

مصدر النص: معهد جوته – الترجمة والإعداد والتحرير: المركز الألماني للإعلام
ويمكنكم متابعتنا أيضا على تويتر: https://twitter.com/GIC_Cairo

كتابي هو معلمي

كتابي هو معلمي