اللاجئون – الاندماج عن طريق العمل


التدريب والعمل يمثلان للاجئين المسموح لهم بالبقاء الطريق المثلى للاندماج في مجتمعنا. وهنا يلعب الاقتصاد دوراً رئيسياً. اهتمت الكثير من الشركات بهذا الهدف وكثير منها مازالت تتدبر دورها. الانفتاح والاستعداد متوفران، ولكن غالباً ما ينقص هو العلم والخبرات عن كيفية تنفيذ إدماج اللاجئين في العمل على نحو عملي.

مكسب للطرفين

تريد الحكومة الألمانية تشجيع مزيد من الشركات لتدريب اللاجئين وتوظيفهم. ويتوفر بالفعل لهذا الغرض عرض لدعم اصحاب العمل الراغبين يمكنهم من الاستفادة منه عند تشغيل اللاجئين المؤهلين. وهو يتراوح ما بين دورات تعليم اللغة ومبادرات الاندماج وصولاً إلى إجراءات إثبات الكفاءة.

وقد أشارت المستشارة الألمانية انجيلا ميركل إلى أن ألمانيا لا تستطيع سوى أن تستفيد من الاندماج عن طريق العمل، فهناك بالفعل حالياً نقص في العمالة الماهرة في كثير من المجالات – يصاحبه كم كبير من القادمين إلى ألمانيا. وقالت المستشارة: "هدفنا المشترك هو دمج المزيد والمزيد من اللاجئين في سوق العمل. إذا تحقق هذا الهدف فهو مكسب للطرفين".

مصدر النص: الحكومة الألمانية  - الإعداد والتحرير: المركز الألماني للإعلام
كما يمكنكم الاشتراك للحصول على الجريدة الإلكترونية الأسبوعية من المركز الألماني للإعلام تحت الرابط التالي:
http://www.almania.diplo.de/Vertretung/almania/ar/Newsletter.html
ويمكنكم متابعتنا أيضا على تويتر: https://twitter.com/GIC_Cairo


اللاجئون – الاندماج عن طريق العمل