تصريح وزارة الخارجية الألمانية بمناسبة الذكرى الثانية على توقيع الاتفاق النووي مع إيران

16/07/2017


بمناسبة الذكرى الثانية على توقيع الاتفاق النووي المبرم في فيينا مع إيران صرح متحدث باسم وزارة الخارجية الألمانية في 14 يوليو/ تموز يما يلي:

" يعد الاتفاق النووي مع إيران المبرم في فيينا إسهاماً حاسماً لعدم الانتشار النووي، وفي منطقة محفوفة بالأزمات والصراعات يجلب هذا الاتفاق مزيد من الأمن. وفي خضم هذه التوترات جميعها الموجودة حالياً – ومع إيران أيضاً - نرحب بمناسبة الذكرى السنوية الثانية للتوقيع بما أكدته الوكالة الدولية للطاقة الذرية مرة أخرى قبل بضعة أسابيع من ثبات هذه الاتفاقات المبرمة وأن إيران تتبع التزاماتها.

وكما هو الحال بالنسبة لشركائنا فإن الحكومة الألمانية من مصلحتها الكاملة أن تواصل جميع الأطراف تنفيذ الاتفاق النووي مع إيران المبرم دون أية شروط. فقط عندما يتم ذلك بشكل سليم، يمكن أن يكون الاتفاق فعال على نحو كامل وتنمو بالتالي الثقة المتبادلة ".


مصدر النص: وزارة الخارجية الألمانية – الترجمة والإعداد والتحرير: المركز الألماني للإعلام

© AA