تصريح الحكومة الألمانية بشأن القانون الذي أصدره الكنيست أمس حول شرعنة مستوطنات

08/02/2017

بشأن القانون الذي أصدره الكنيست أمس حول شرعنة مستوطنات بأثر رجعي صرح متحدث باسم وزارة الخارجية الألمانية في برلين يوم 7 فبراير/ شباط 2017 بما يلي:


"أصدر الكنيست أمس قانونًا يتم بموجبه وبأثر رجعي شرعنة الكثير من المستوطنات المبنية في المناطق المحتلة على أراض فلسطينية خاصة، والتي كانت تُعد تبعًا للفهم الإسرائيلي أيضًا وحتى صدور القانون مستوطنات غير شرعية. وقد أصابت هذه الخطوة كثيرين في ألمانيا ممن تربطهم علاقة وثيقة بإسرائيل ويقفون إلى جانبها بخيبة الأمل.
لقد تزعزعت بصورة دائمة ثقتنا في التزام الحكومة الإسرائيلية بحل الدولتين.


إن حل الدولتين القائم على المفاوضات وحده يمكن أن يحقق السلام ويكون في صالح إسرائيل. إن حل الدولتين كان وسيظل أساس سياسة الشرق الأوسط الألمانية.
وبالنظر إلى التحفظات العديدة، التي أكدها مجددًا المدعي العام الإسرائيلي أيضًا، سيكون من الجيد أن يتم إخضاع القانون بصورة عاجلة لفحص قانوني ناقد.


 . إننا نأمل ونتوقع أن تجدد الحكومة الإسرائيلية التزامها بحل الدولتين القائم على المفاوضات وأن يدعم ذلك خطوات عملية كما طالبت اللجنة الرباعية حول الشرق الأوسط. وبعد التصريحات الغريبة التي صدرت عن بعضٍ من أعضاء الحكومة الذين ينادون بضم أجزاء من الضفة الغربية ويقومون بإعداد مشاريع قوانين بهذا الشأن فقد تحولت القضية إلى قضية مصداقية."


مصدر النص:  وزارة الخارجية الألمانية  - الترجمة والتحرير: المركز الألماني للإعلام

© AA