تصريح وزارة الخارجية الألمانية بشأن اعتراض صاروخ أُطْلِق باتجاه الرياض

07/11/2017


تعليقاً على إطلاق صاروخ باتجاه العاصمة السعودية الرياض مساء السبت الماضي، والذي أعلن الحوثيون اليمنيون مسئوليتهم عنه، صرّح متحدث باسم وزارة الخارجية الألمانية في 6 نوفمبر/ تشرين الثاني 2017 بما يلي:

"مساء يوم 4 نوفمبر/ تشرين الثاني اعترضت القوات الجوية السعودية صاروخاً باليستياً بجوار مطار الرياض. لم يُسفرْ هذا الحادث إلا عن خسائرٍ مادية بسيطة، ولحسن الحظ لم يُصَب أي شخص. ورغم ذلك فإن الحكومة الألمانية تدين محاولة الهجوم على هدف مدني بأشد عبارات الإدانة. لا يمكن أن يكون هناك أي مبرر لمثل هذا الفعل.

وفي الوقت ذاته يتضح مرة أخرى كيف بات الحل السياسي لأزمة اليمن أمراً مُلِحاً. نحن نلاحظ ببالغ القلق أن العمليات العسكرية المستمرة والاعتداءات على أهداف مدنية أصبحت مراراً وتكراراً تنال من أرواح الكثيرين.

لذا تواصل الحكومة الألمانية بكل قوة دعمها لمجهودات المبعوث الأممي الخاص إسماعيل ولد شيخ أحمد وتدعو أطراف النزاع إلى وقف فوري لإطلاق النار وإلى مفاوضات تحت رعاية الأمم المتحدة. إنّ التوصل إلى مخرج من الأزمة اليمنية لن يتأتّى إلا عبر الطرق الدبلوماسية."


مصدر النص: وزارة الخارجية الألمانية
الترجمة والإعداد والتحرير: المركز الألماني للإعلام

© AA