تصريح وزارة الخارجية الألمانية حول الهجوم على قافلة لأشخاص تم إجلاؤهم من المدينتين السوريتين الفوعة وكفريا

16/04/2017

صرح متحدث باسم وزارة الخارجية الألمانية في 16 أبريل/ نيسان بشأن الهجوم على قافلة بها مدنيون تم إجلاؤهم من مدينتي كفريا والفوعة السوريتين بما يلي:
"يُعد خبر الهجوم على قافلة بها أشخاص تم إجلاؤهم من الفوعة وكفريا أمراً مروعاً للغاية. أصبح الناس في سوريا مجدداً ضحايا هجومٍ غادر. قلوبنا مع الضحايا وأسرهم. يكمن السبيل الوحيد للخروج من دوامة العنف والعنف المضاد في الحل السياسي. على كل من لديهم تأثير على أطراف النزاع في سوريا أن يساهموا في ضمان توقف أعمال القتل التي لا معنى لها والعودة إلى طاولة المفاوضات".
مصدر النص : وزارة الخارجية الألمانية – الترجمة والإعداد والتحرير: المركز الألماني للإعلام

© AA