تشديد القوانين الألمانية المتعلقة باللجوء

قرر البرلمان الألماني اليوم 25 فبراير/ شباط 2016 تشديد القوانين الألمانية المتعلقة باللجوء

تهدف القواعد الجديدة إلى الإسراع بإجراءات اللجوء وتنظيم توزيع اللاجئين داخل ألمانيا بشكل أفضل بالإضافة إلى تسهيل عمليات الترحيل. وأهم محتويات القوانين هي: Recht und Gesetz Symbolbild تكبير الصورة (© dpa/pa)
ـ يتم تعليق حق لم شمل الأسرة لمدة عامين بالنسبة للاجئين الذين يتمتعون بالحماية المحدودة أو ما يطلق عليه الحماية الثانوية، لأنهم بذلك لا يقعون داخل إطار اتفاقية جنيف حول وضع اللاجئين. وبالتالي: لا يمكن أخذ لم الشمل بعين الاعتبار إلا في الحالات العسيرة فقط.

ـ في المستقبل ستكون هناك مرافق مخصصة لاستقبال اللاجئين ذوي الفرص الضئيلة للبقاء في ألمانيا، مثلا أولئك الذين يـنحدرون من بلدان آمنة. ويخطط أن يتم اتخاذ القرار حول اللجوء بالنسبة للأشخاص ذوي فرص البقاء الضئيلة في إطار عمليات عاجلة.

ـ كذلك فقد أقر البرلمان الألماني إمكانية الإسراع بترحيل طالبي اللجوء الذين يرتكبون الجرائم.

إن ألمانيا تبذل جهودًا شاملة من أجل مكافحة أسباب اللجوء في بلدان المصدر والعبور. الأمر يدور حول منح الناس في عين المكان فرصا مستقبلية أفضل.

كما تحذر الحكومة الألمانية من التعامل مع المهربين. إن المهربين ليسوا مصدرًا موثوقًا للمعلومات حول الأوضاع في أوروبا. المهربون مجرمون. وكل من يثق بهم يعرض حياته للخطر – وهناك أمثلة مأساوية على ذلك تتجدد كل يوم.  

مصدر النص: وزارة الخارجية الألمانية - الإعداد والتحرير: المركز الألماني للإعلام (ألمانيا إنفو/ almania info)

معلومات عن سياسة اللجوء الألمانية

مخيمات اللاجئين

هل تم منع أكثر من 15.000 لاجئ من الدخول إلى الأراضي الألمانية؟ نعم، خلال الفترة الواقعة بين شهري يناير/ كانون الثاني ويوليو/ تموز 2016م تم منع أكثر من 15.000 شخص من الدخول إلى ألمانيا عبر المنافذ ا...